كتاب الثقة بالنفس رحلة التعرف على الذات

2016-06-19

كيف تنمي مهارة الذكاء الاجتماعي لديك؟

     هل تعلم كيف تنمي مهارة الذكاء الاجتماعي لديك؟  هل تعلم كيف تحسن التعامل مع الآخرين بذكاء؟ ما هي الخطوط العريضة في مهارات الذكاء الاجتماعي؟ وما هي متطلبات النجومية الاجتماعية؟ جميعها عبارة عن استفسارات سنقوم بالإجابة عليها لتعلم كيف تنمي مهارةالذكاءالاجتماعي لديك؟

  
تعلم كيف تنمي مهارة الذكاء الاجتماعي :

   في الواقع إن الكثير منا يبذل أعوام من حياته من أجل بناء مهاراته العلمية والمهنية لتكوين ما يدعى بالذكاء المنطقي، بالمقابل فإن الذكاء الاجتماعي والذاتي هو الأكثر تأثيراً في النجاح الوظيفي وعلى مستوى الحياة الشخصية، وسيبقى العنصر الأساسي الذي سيوجهنا عبر المسارات المعقدة للعلاقات البشرية على اختلاف شخصيات الناس وحاجاتهم، وهذا يتطلب منا أن ندرك الدور الذي تلعبه المواقف والسلوكيات في جودة تفاعلاتنا واتصالاتنا مع الآخرين من حولنا، حتى نتملك القدرة على بناء علاقات متينة، والاتصال مع الناس بسهولة، من خلال التقنيات السهلة والأساليب الممتعة والديناميكية التي تسهل لنا أن نخرج أفضل ما في أنفسنا وأفضل ما في الآخرين بنفس الوقت.

     لكي تعلم كيف تنمي مهارة الذكاء الاجتماعي لديك ولتعرف كيف تحقق متطلبات النجومية، يجب عليك أن تتعلم كيفية اكتساب الآخرين من خلال حديثك وتصرفاتك، كذلك أن تتمكن من الخروج من المواقف المحرجة عند وقوعها، وأن تعبر بصراحة عن رأيك، بالإضافة إلى تحسين سلوكك اتجاه الآخرين، وتقيم مدى شعور الناس بالسعادة أو الفرحة أو الطمأنينة على أقل تقدير عند وجودك، بالمقابل عليك أن تبتعد عن الكثير من السلوكيات والمفاهيم التي تساهم في انحسار النجومية، كحب النفس والأنانية وسوء الظن بالآخرين، وتجنب الأفكار الخاطئة حول العلاقات الاجتماعية والالتزام بالقول السديد من الحق والصواب والصدق و الإعجاب والثناء بعيداً عن النفاق.


     إن معرفة كيف تنمي مهارة الذكاء الاجتماعي لديك سوف يحقق لك المكاسب الاجتماعية الكبيرة بما فيها السعادة مع الأسرة، والاستقرار في العمل، وراحة البال، كما ستتمكن من فهم نفسك والآخرين على حد سواء، وستتعلم كيف تخرج من حدود ذاتك ومصالحك ورغباتك، وتحصل على الاحترام والتقدير.

     كانت تلك الخطوط العريضة لتعرف كيف تنمي مهارة الذكاء الاجتماعي لديك حاولنا المرور عليها سريعًا وتوضيح أهم مفاهيمها العامة.

2016-06-01

8 خطوات تحدى بها نفسك وواجه مخاوفك

8 خطوات تحدى بها نفسك وواجه مخاوفك


لينا المصري - هل تشعر أحياناً بأنك بقمة الثقة بنفسك وقدراتك؟ وهل تشعر في بعض الأحيان بتراجع هذه الثقة لبعض الوقت؛ خاصّة عندما تتعرض  لضغوطات أو مشاكل، مما يجعلك تشعر بالخوف من الإقدام على خطوة ما ؟.

      إن كان الجواب نعم؛ فكل ما يلزمك هو محاولة تحدي هذه المخاوف ومواجهة نفسك لإبقاء ثقتك وقدرتك على التقدم والنجاح دائماً.

     ولتعلم جيداً بأن كل الذين نجحوا وتقدموا في حياتهم وحققوا أحلامهم قد بدأوا بتحدي أنفسهم قبل أي تحدٍ آخر، وتحدي النفس معناه عدم ترك أي عائق أو تردد داخلي يحول بينك وبين تحقيق هدفك الذي حددته، وأن تكون لديك الإرادة لتحقيقه، متجاوزاً كل العقبات والتحديات التي قد تقف بطريقك، مستفيداً مما تمتلكه من مواهب وقدرات في سبيل ذلك.

     وهنا أقدم لك أهم 8 خطوات تساعدك على تحدي نفسك ومواجهة مخاوفك، وهي:


1- قف أمام المرآة وواجه نفسك :


     انظر إلى نفسك في المرآة وواجهها وجهاً لوجه، وتحدث معها عن مخاوفك، وعن نقاط قوتك، وأخبرها بأنك تحبها؛ لأنه باختصار رضاك عن نفسك يزيد من ثقتك بها.


2- واجه مخاوفك دائماً :


     عند قيامك بمواجهة مخاوفك ستشعر بالبداية بحالة نفسية غير مستقرة، ولكن بعد ذلك ستجعل منك شخصاً أقوى وأكثر ثقة يوماً بعد يوم، وبعد ذلك ستصبح هذه المخاوف أسهل، وستتمكن من التغلب عليها أكثر من أي وقتٍ مضى، وبالتالي هذا سيجعلك قادراً على تحقيق هدفك.


3- انتقل للعيش في بلد جديد :


     يعد السفر لبلد جديد من أفضل الأمور التي يمكنك فعلها، حيث يرغب الكثيرون بالعيش في بلدٍ آخر؛ لكنهم لا يفعلون ذلك، لذا لا بد من تحدي هذا العائق وانطلق للعيش في المكان الذي ترغب فيه.


4- ابدأ بممارسة الرياضة التي تحبها :


     اختر واحدة من الرياضات التي تحبها، وابدأ بالتدريب عليها كل يوم؛ حيث ستساعدك على الشعور بقوة جهدك الذي تبذله والشعور بالانتصار، كما أنها ستكسبك القوة العقلية والبدنية.


5- حدد الأهداف من أحلامك :


     حدد أهدافك من تحقيق أحلامك التي ربما تكون وظيفة أو مشروع أو الزواج وغيرها، ومهما كان حلمك لا بد أن تؤمن به وتتخيله وهو يتحقق، لأن مجرد إيمانك به ورغبتك بتحقيقه سيجعلانه يتحقق.


6- تابع هدفك كل يوم :


     إنّ الهدف الذي ترغب بتحقيقه يلزمه المتابعة والاهتمام كل يوم، ويجب عدم التوقف أبداً في متابعته والإصرار لغاية تحقيقه ، فالمهم أن لا تستسلم أبداً وتتابع المسير نحوه.


7- لا تهتم أبداً للانتقادات التي ستسمعها :


     لا تجعل الانتقادات التي تتعرض لها يومياً تؤثر بك وتشعرك بالضيق والاكتئاب، بل على العكس اجعلها تقويك أكثر وتجعلك تواجه مخاوفك أكثر.


8- أخيراً ... ركز على ما تحب القيام به :


     دائماً يجب أن تبذل جهدك في تحقيق الأشياء التي تحب القيام بها، وهذا سيساعدك على تحديد أهدافك أكثر، وضع قائمة حدد فيها مهاراتك ومواهبك لتكريسها في سبيل تحقيق أهدافك، لأننا غالباً نسعى لتحقيق الهدف الذي نحبه.